حافظات على طريقة السلف

إحياء طريقة السلف في حفظ القرآن كما ذكر ابن مسعود أنهم كانوا لايتجاوزون عشر آيات حتى يعلموا مافيها
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخولنبذة تعريفيةالمكتبة الصوتيةاللجنة العلمية

شاطر | 
 

 سورة ال عمران اية 14

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حافظات على طريقة السلف
Admin
avatar


مُساهمةموضوع: سورة ال عمران اية 14   الجمعة يناير 29, 2016 4:20 am

بسم الله الرحمن الرحيم 
• وبـِه نستعين..
اليوم .............
الموافق............

اﻵية  [ ١٤ ]


قال تعالى:
 {زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ۗ ذَٰلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ (١٤)}


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



معاني الكلمات..


{وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ}: الأَمْوَالِ الكَثِيرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالفِضَّةِ.


{الْمُسَوَّمَةِ}: الحِسَانِ.


{وَالْحَرْثِ}: الأَرْضِ المُتَّخَذَةِ لِلزِّرَاعَةِ.


{الْمَآبِ}: المَرْجِعِ، وَالثَّوَابِ..

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

:تفسير السعدي..


يخبر تعالى أنه زين للناس حب الشهوات الدنيوية، 
   وخص هذه الأمور المذكورة لأنها أعظم شهوات الدنيا وغيرها تبع لها،
 قال تعالى { إنا جعلنا ما على الأرض زينة لها } فلما زينت لهم هذه المذكورات بما فيها من الدواعي المثيرات، تعلقت بها نفوسهم ومالت إليها قلوبهم، 


وانقسموا بحسب الواقع إلى قسمين:


 قسم: جعلوها هي المقصود، فصارت أفكارهم وخواطرهم وأعمالهم الظاهرة والباطنة لها، فشغلتهم عما خلقوا لأجله، وصحبوها صحبة البهائم السائمة، يتمتعون بلذاتها ويتناولون شهواتها، ولا يبالون على أي: وجه حصلوها، ولا فيما أنفقوها وصرفوها، فهؤلاء كانت زادا لهم إلى دار الشقاء والعناء والعذاب،


والقسم الثاني: عرفوا المقصود منها وأن الله جعلها ابتلاء وامتحانا لعباده، ليعلم من يقدم طاعته ومرضاته على لذاته وشهواته، فجعلوها وسيلة لهم وطريقا يتزودن منها لآخرتهم ويتمتعون بما يتمتعون به على وجه الاستعانة به على مرضاته، قد صحبوها بأبدانهم وفارقوها بقلوبهم، وعلموا أنها كما قال الله فيها { ذلك متاع الحياة الدنيا } فجعلوها معبرا إلى الدار الآخرة ومتجرا يرجون بها الفوائد الفاخرة، فهؤلاء صارت لهم زادا إلى ربهم.


 وفي هذه الآية تسلية للفقراء الذين لا قدرة لهم على هذه الشهوات التي يقدر عليها الأغنياء،
 وتحذير للمغترين بها
وتزهيد لأهل العقول النيرة بها،
 وتمام ذلك أن الله تعالى أخبر بعدها عن دار القرار ومصير المتقين الأبرار وأخبر أنها خير من ذلكم المذكور،

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من فوائد الآية الكريمة:



 حكمة الله عزّ وجل في ابتلاء الناس بتزيين حب الشهوات لهم في هذه الأمور السبعة.
ووجه الحكمة :
أنه لولا هذه الشهوات التي تنازع الإنسان في اتجاهه
إلى ربه لم يكن للاختبار في الدين فائدة. 




 قوة التعبير القرآني، وأنه أعلى أنواع الكلام في الكمال، ولهذا قال: { {حُبُّ الشَّهَوَاتِ} } ولم يقل: حبّ النساء، أو حبّ البنين، أو حبّ القناطير المقنطرة، بل قال: حبّ الشهوات من هذه الأشياء، فسلّط الحب على الشهوات، لا على هذه الأشياء، لأن هذه الأشياء حبها قد يكون محموداً.



 تقديم الأشد فالأشد، ولهذا قدَّم النساء، ففتنة شهوة النساء أعظم فتنة، ولهذا قال النبي عليه الصلاة والسلام: «ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء» [(40)]. ولهذا بدأ بها فقال: { {مِنَ النِّسَاءِ} }.




  أنه كلما كَثُرَ المال ازدادت الفتنة في شهوته؛ لقوله: { {وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ} }.




 التزهيد في التعلق بهذه الأشياء؛ لانها متاع الحياة الدنيا لقوله: { {ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا} } 



 ـ أن ما عند الله خير من هذه الدنيا؛   لقوله: { {وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ} }.








للشيخ محمد بن صالح العثيمين..رحمه الله




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
https://m.youtube.com/watch?list=PLtd6V2h_FSCYJOu63yYHYYVlPB3H91kr5¶ms=OAFIAVgI&v=mxHFtBOmxDk&mode=NORMAL



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hafizat.forumarabia.com
 
سورة ال عمران اية 14
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حافظات على طريقة السلف :: سورة ال عمران-
انتقل الى: